الأربعاء، 31 أغسطس، 2011

بلاغ من طبيب بشري إلي النائب العام يكشف الرئيس المخلوع وراء انتشار الأمراض الخطيرة في المجتمع امتنع عن تطبيق خطة الوقاية فزادت حالات السرطان والفشل الكلوي والكبدي


كشف بلاغ تقدم به الدكتور مراد إبراهيم أحمد أبوشعير  طبيب بشري  للنائب العام برقم 964 لسنة 2011 ضد الرئيس المخلوع  محمد حسني مبارك  عن وجود تنظيم سري بوزارتي الصحة والزراعة للتستر علي المخالفات البيئية والجرائم البيولوجية  والتي ادت لانتشار الأمراض بين المواطنين
اشار ابوشعير إلي أنه أخذ من قرية ابوزهرة الكائنة بمنطقة برج العرب الجديدة علي طريق مدينة الحمام نموذجاً استدلاليا لمدي انتشار الامراض والآفات وانخفاض المحاصيل وارتفاع الأسعار
اضاف ان اكتشافاته أدت إلي فصله من عمله  والاعتداء عليه لأكثر من مرة. إضافة لتهديده بالاعتقال في حالة إصراره علي كشف الحقائق
اكد وجود ميكروبات تلوث مياه الشرب وتضم قرابة 30 ميكروباً شديد الخطورة بما يشير لوقوع اعتداء بيولوجي علي المياه   وان الاجراءات المدنية لخطة الدفاع البيولوجي هي خطة الدولة الاصلية للطب الوقائي برصد وتحليل الانماط المرضية والأمراض المصطنعة والمستحدثة خارج نطاق البيئة المحلية  ومقاومة ورصد فصائل وسلالات حشرات البراغيث والناموس  لكونها هي الحشرات التي تنقل الجراثيم  إضافة إلي أن من إجراءات الخطة القومية تطهير الترع والمصارف ومنع تلوث المياه وتأمين مصادر المياه والغذاء من التلوث بالصرف الصحي  وأخيراً تطعيم المجتمع كله بالتطعيمات الواجبة كإجراء مضاد إيجابي ضد الحروب البيولوجية المتوقعة
اضاف أن الرئيس السابق امتنع عن تطبيق خطة الردع والوقاية وهو ما أدي إلي امتلاء المستشفيات بامراض السرطان والفشل الكبدي والكلوي وغيرها من الامراض التي لم يتم تشخيصها حتي الوفاة
ودلل علي الاستخدام الزائد للمسكنات لكونه يكشف عن وجود امراض حميات انفلونزا والالتهابات المتكررة والدائمة بالمفاصل  إضافة لارتفاع نسبة الاطفال المصابين بالميكروب السبحي والثابتة بالتحاليل الطبية والاستهلاك الزائد للبنسلين طويل المفعول  كما كشفت العينة الاستدلالية ان حوالي 20% من اطفال قرية ابوزهرة وحدها مصابون بمرض الميكروب السبحي  وانتشار حالات لدغ الحشرات والامراض الجلدية  اضافة لإنعدام المناعة للامراض الجديدة  وبالفعل اصبح المجتمع يعيش وسط انتشار امراض النبات والحيوان والانسان
طالب الطبيب بسرعة تدخل الجهات المختلفة لانقاذ البلاد  وفي مقدمتها وزارة الدفاع  وباتخاذ اللازم قانوناً ضد تنظيم الفساد السري بوزارتي الصحة والزراعة




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق