الأربعاء، 31 أغسطس، 2011

مديرية أمن الاسكندرية والقوات المسلحة يتعاونوا لتنفيذ قرار محافظ الاسكندرية

منذ أحداث ثورة ينايرولأول مرة بعدها تشهد الإسكندرية أكبر حملة إزالة تقوم بها     مديرية امن الاسكندرية مدعمة بالقوات المسلحة لإزالة   541 محلاً مخالفاً مقاماً علي حرم قطار أبوقير من منطقة سيدي بشر حتي منطقة العصافرة  الحملة شارك فيها عشرات البلدوزرات ومئات من الجنود والضباط للسيطرة علي أعمال البلطجة التي شهدتها المنطقة بعد استغلال البلطجية لحالة الإنفلات الأمني التي شهدتها الإسكندرية وسارعوا بإقامة المحال   بحرم قطار أبوقير أسفل القضبان ولم يكتفوا بذلك بل لكون المحال مخالفة فقد قاموا بتصريف الصرف الصحي علي حرم القطار بالإضافة إلي سرقة التيار الكهربائي من الطريق العام وكانت الإسكندرية قد شهدت خلال الأسابيع القليلة الماضية حركة بناء بسرعة كبيرة لأعداد أكثر للمحال المخالفة وقد استعان القائمون بالبناء بالبلطجية لفرض أسلوب وضع اليد علي المنطقة ومن له أولوية البناء وهو ما تسبب في مشاجرات دامية طوال الأسابيع الماضية ما بين البلطجية وبعضهم البعض وما بين البلطجية والأهالي لحجب الرؤية علي المساكن المطلة علي حرم القطار في الوقت الذي أكد فيه أهالي المنطقة في بلاغاتهم للشرطة من خلال محاضر رسمية أن أغلب المشاركين في أعمال البلطجة هم حديثو الخروج من السجن وبدون عمل ويتم استئجارهم باليوم لفرض السيطرة خاصة انهم لا يخضون للرقابة من الشرطة للانفلات الأمني الغريب ان المحال المخالفة كانت تباع بأسعار تتعدي الستة آلاف جنيه للمحل ويسارع الناس لشرائه دون البحث عن مشروعيته معتقدين ان سياسة الأمر الواقع هي التي ستفرض وجودهم علي أرض الواقع  وقد قام محافظ الإسكندرية الدكتور  أسامة الفولي  بتشكيل غرفة عمليات لمتابعة عمليات الإزالة التي تمت فجراً مع قائد المنطقة الشمالية ومدير أمن الإسكندرية خوفاً من حدوث تلاحم مع البلطجية المستأجرين من قبل أصحاب المحال  وعلي الجانب الآخر أكد بعض أصحاب المحال المهدومة علي أنهم قد تعاقدوا مع هيئة السكة الحديد لبناء محالهم وسارعوا بتقديم بلاغات بمباحث السكة الحديد ضد الهيئة لاخلالها بشروط التعاقد معهم في الوقت الذي سادت فيه حالة من البهجة وسارع بالانضمام للحملة المواطنون لحماية قوات الشرطة والبلطجية  الغريب حقاً هو موقف هيئة السكة الحديد المتخاذل أمام التعدي علي حرم القطار التابعة لها وعدم مشاركتها في الحملة الأمنية والاكتفاء بموقف المتفرج أما الطريف حقاً هو مشاركة الدبابات في حملات الإزالة وهو ما أدخل الرهبة والخوف في نفوس البلطجية
                                                                           سعيد سليم

نقل المسابك الملوثة للبيئة خارج الاسكندرية من اولى قرارات الدكتور الفولى المحافظ الجديد

  محافظ الإسكندرية الدكتور أسامة الفولي وافق  علي تخصيص 16 مليون جنيه لاستكمال مشروع نقل المسابك من داخل كردون المدينة إلي خارج الحيز العمراني  وقال   إنه تمت الموافقة علي استكمال مشروع نقل المسابك من داخل المدينة إلي منطقة الناصرية بالعامرية غرب المدينة بعد أن توقف المشروع بسبب نقص الموارد المالية اللازمة لاستكمال إدخال الخدمات العامة  مؤكدا وضع جدول زمني للانتهاء من المشروع والذي يعد من المشاريع الحيوية والمهمة  حرصا علي سلامة المواطنين من التلوث الناتج من عمل تلك المسابك داخل كردون المدينة وكان الفولى قد تعهد بتبني المشروعات متناهية الصغر وإزالة الباعة الجائلين بصورة عشوائية في الشوارع مع تجميعهم في أماكن محددة بمعرفة المحافظة للحفاظ علي المظهر الحضاري وكان قد اكتفي بلقاء الموطنين علي صفحته الالكترونية عبر شبكة التواصل الاجتماعي  الفيس بوك  مما زاد من تخوف أهالي الاسكندرية من عدم توافر الأمن للمحافظ فماذا بالنسبة لهم ولأبنائهم وكان إصرار الدكتور أسامة الفولي علي عدم ممارسة مهام منصبه من المقر المؤقت للمحافظة بحديقة الشلالات والتنقل بين مكتبه بكلية الحقوق نهاراً وبعض المكاتب التابعة لبعض الوزارات ليلاً تسبب في حالة من الاستنكار سواء بين أساتذة الجامعة أو بين أهالي الاسكندرية حيث أصبح من المستحيل لقاء المحافظ لعدم وجود مكان معلوم لتنقله من مكان لآخر دون مبرر سوي عدم شعوره بالأمان في المقر المؤقت الذي شهد أحداث اعتداء علي المحافظ السابق الدكتور عصام سالم من قبل بعض المواطنين وفي سياق متصل  أثيرت مجموعة من علامات الاستفهام حول سر اللقاء الذي عقده الفولي أول أمس بمكتب مديرية الشباب والرياضة الكائن بشارع فؤاد في منتصف الليل والذي استمر لمدة ساعتين تقريباً حتي الثانية من صباح اليوم التالي مع مجموعة من ممثلي منظمة حقوق الانسان التابعة لمنظمة اليونسكووكان قد أظهر عدد من الأساتذة عدم ارتياحهم من اتخاذ  الفولي  مكتبه كمقر للمحافظة بسبب خوفهم علي مقدرات الجامعة والمجمع النظري الذي يضم  6  كليات بداخله خاصة أن هناك مقراً مؤقتاً للمحافظة في الحديقة الدولية يرفض الفولي الانتقال اليه بدعوي أنه غير مؤمن بالشكل الكافي خاصة أنه شهد أحداث شغب تعرض لها المحافظ السابق الدكتور عصام سالم تحت سمع وبصر القيادات الأمنية وتسود حالة من عدم الارتياح بين أعضاء هيئة التدريس والعاملين بالمجمع النظري بجامعة الاسكندرية لتحويل الدكتور أسامة الفولي محافظ الاسكندرية مكتبه بكلية الحقوق لمقر لمنصبه الجديد بعد انهيار مبني ديوان عام المحافظة في أحداث 28 يناير وفي سياق متصل  رضخ محافظ الاسكندرية الي ضغوط مجموعة من القوي السياسية التي اضطرته الي الغاء المؤتمر الصحفي الذي كان من المقرر عقده الأسبوع الماضي بكلية الحقوق بعد أن هددوه بتنظيم وقفة احتجاجية تطالب بإقالته وقت المؤتمر في المقابل  أبدي نادر مرقص مستشار البابا شنودة للعلاقات العامة  عضو المجلس الملي ارتياحه لاختيار الفولي محافظاً للاسكندرية مشيراً بقوله الدكتور الفولي رجل محترم وكون أن شقيقه وكيل نقابة المحامين فهذا لا يعني انه أخواني كما أكد محامي الكنيسة أن الأقباط لا يريدون الدخول في أزمة مع أي مسئول  مشيراً بقوله الاسكندرية ليست قبيلة عشان نأتي بشيخ القبيلة ليحكمها ولكنها مزيج من الانتماءات الدينية والثقافية ونحن لا نريد الدخول في أزمة مع أحد
                                                                                   سعيد سليم

فساد .... فساد .... فساد .... فساد

الرحمة من عندك يارب


أنهارت أمامنا جبال الفساد .. تكشفت بالتتابع سفاهة السفهاء ومالكى المليارات وتوالى كشف الفضائح لعصابة اللصوص الذين يجلسون الان فى زنازين وعنابر سجن طرة بالترنجات البيضاء والتى تقريبا ما سيتغير لونها كل حسب ما أقترفته يديه من أفعال مسست المحروسة فى صميم جسدها الطاهر البرئ منهم فهم الان غير محبوسين فى عداد أبناء مصر المحروسة هم الان أولاد البطة السوداء فعلا وهذا ماجنوه بايديهم لأنفسهم عار على البلاد ان نقول أن هؤلاءهم أولاد مصر فمصر أنهمرت عيونها بالدموع من هول ما أكتشف مؤخرا من هؤلاء الفاسدين اللصوص سارقى قوت الشعب الغلبان المكافح الصامد امام طغيانهم أنهم بالفعل ليسوا من أولاد مصر الشرفاء أنهم أولاد لقطاء ومصر شريفة ليس لها أولاد غير شرعيين .
          هؤلاء اللصوص اللقطاء حكموا مصركعصابة لمدة قاربت على الثلاثين عاما فتح خلالها أعضاء العصابة خزائن البنوك لأنفسهم باعوا المؤسسات والشركات والبنوك للحصول على العمولات والرشاوى من تحت الترابيزة كما دمروا صحة المواطنين باستيراد الاسمدة المسرطنة واوقفوا التعيينات بالمصالح الحكومية بعد أن تمرمغوا فى تراب الميرى ومن بعدهم أولادهم وأقاربهم وزويهم وبدت الدولة المصرية العظيمة وكأنها بلا رقيب ولا حسيب وأيضا بلا حاكم حقيقى حيث ترك الحاكم الحكم لولى عهده ليتمرمغ فى تراب الميرى كما سبق لهذا الحاكم المخلوع العجوز وفعل من قبل .
          لقد أنتشر الفساد بكل أشكاله وألوانه وأنواعه بكافة ربوع البلاد من شرقها الى غربها من شمالها الى جنوبها نهبو الغازالمصرى وتم تصديرة بعدم رضا الشعب المقهور الى العدو الصهيونى الاسرائيلى وسرقو الاثار وسلموها كهداي الى الامراء والرؤساء والشيوخ والزائرين لمصر المعزورة وراح الفاسدين ينهبون من خيرات مصر المحروسة ويكدسون المليارات فوق بعضها سواء بداخل البلاد أو خارجها حتى عم الخراب والدمار على أقتصاد البلد وأصبحت الحياه لا تطاق وأصبح الفقر هو سمه من سمات غالبية الصريين الذين بالكاد يقضون أيامهم ومعيشتهم بالفتات التى يتلقونها كمرتبات .
          فسدت منظومة التعليم بعدم تطوير المناهج الدراسية وبالحشو واللت والعجن بالمقررات التعليمية وأنتشر الفساد بمصر المحروسة فى مجال البناء فوصلت أسعار الشقق الى ارتفاعات خيالية لا يقدر عليها الشباب فسكن القبور من سكن وسكن العشوائيات من لم يجد له قبرا أو مدفنا يسكنه الا فى حالة الموت فقط .
          وصل الامرالى أن أحتوى ليمان طره كل الفاسدين من المسئولين تباعا ليتم التحقيق معهم على التوالى فى كل ما أقترفوه فى حق مصر المحروسة.
هنا طرة لاند  هنا مأوي الفاسدين ووكر الناهبين  هنا تحالف قوي الفساد وملتقي شلة الشر السياسي والاقتصادي  هنا مصير من سرق مصر واستباح اموالها  هنا تأديب وتهذيب واصلاح لن يجدي نفعا مع اناس باعوا ضمائرهم ووطنهم بأبخس الاثمان وأقل الاسعارظنوا انهم فوق القانون بلا حساب لكن نظامهم الذي أقاموه علي الضلال والفساد عمره قصير لن يستمر طويلا لانه الي زوال فما بني علي باطل فهو باطل .
هنا طرة لاند او بورتو طرة  مجتمع علية القوم سابقا لصوصها حاليا  يعيش فيه حاليا نجوم مجتمع ما قبل 25 يناير ما بين ملك الحديد وامبراطور الطوارئ وناظر العزبة الاليكترونية الذي نجح في تنظيف مصر وضابط المخابرات الذي كان اهم رجل في مصر وانضم اليه الوريث صاحب اقطاعية امانة السياسات وعلاء الذي عاش حياة القصور وصاحب ابعاديات بالم هيلز ووزير الهانم المدلل فقي  الاعلام المصري وشيخ ماسبيرو وسبقهم من قبل اسماء عديدة وسيلحق بهم اسماء كثيرة في الطريق للانضمام الي نادي طرة لاند.
سجن مزرعة طره سجن الأكابر وأولاد الذوات هذه التسمية جاءت لأنه دائما احتضن علية القوم من الوزراء ورجال الأعمال والمشاهير والسياسيين حتي المتهمين في قضايا جماعة الإخوان والتطرف والإرهاب هم داخل السجن ليس علي رأسهم ريشة   تطبق عليهم لوائح وقوانين السجون لكنهم يمكن ان يحضر لهم الطعام من الخارج من الفنادق وهذا شئ قانوني يمكن ان يتم مع أي سجين سجن المزرعة أحد السجون الستة في منطقة سجون طره كان مقر احتجاز السياسيين ورجال الأعمال ورجال الشرطة والقضاة المحكوم عليهم في قضايا فساد وتربح هو أشهر من نار علي علم نزلاؤه وضيوفه من كبار السياسيين ورجال الأعمال ممن يملكون معاً أكثر مما تملك خزائن البنك المركزي من عملات صعبة ومن الجنيه المصري.
 سجن المزرعة من الداخل مكون من أربعة عنابر كبيرة عنبر رقم واحد كان مخصصا للضباط والمستشارين المتهمين والمحكوم عليهم في قضايا فساد و عنبر رقم  2 كان يحتجز فيه التائبون من الجماعات الإسلامية وبعد ترحيلهم لسجون أخري أصبح لاحتجاز الإخوان وبه 6 زنازين كبيرة و4 زنازين انفرادية 
وملحق بخارج هذا العنبر من اليمين والشمال عدد من الزنازين الانفرادية المعروفة بعنبر التأديب وهو العنبرالمحتجز فيه حاليا هشام طلعت مصطفي حيث كان يستفيد من ال5 زنازين الموجودة فيه وألحق به العادلي وعز وجرانة والمغربي
أما عنبر 3  وهو تحت الصيانة الآن وكان يحتجز به قديما الإخوان المحكوم عليهم في قضايا عسكرية  وعنبر 4 والذي يحتجز فيه رجال الأعمال والذي كان أغلبهم في الفترة الماضية المعروفين بنواب القروض كما أنه يحتجز به عدد من المتخلفين عن الخدمة العسكرية والذين يعملون في خدمة رجال الاعمال داخل السجن
في ساحة السجن مستشفي صغير مطل  علي حديقة كما يوجد به ملعب للتنس وأخر للكرة الطائرة وهو بجوار المسجد  وفي مدخل السجن غرف الإدارة والضباط ومأمور السجن وحجرة متوسطة للزيارة  وفي العادة زيارة الكبار تتم في غرفة كبيرة علي يسار الداخل لسجن المزرعة ويوجد في السجن كافيتريا كبيرة بها شيف مشهور باعداد افضل الوجبات من مشويات واسماك يضاهي في مأكولاته افضل الفنادق الخمس نجوم ويساعده احد الشيفات الذي يقوم باعداد السفرة لكبار النزلاء والتي يطلق عليها داخل السجن  الطبلية  كما يقوم الشيف باعداد افضل انواع العصائر واحيانا الحلويات الشرقية
الوضع داخل السجن تحول تماما بعد رحيل مبارك  ثورة غضب من المساجين الجنائيين ضد النزلاء الجدد من  الفاسدين الذين افسدوا حياة مصر في مجالات السياسة والاقتصاد وكافة مناحي الحياه  المساجين في السجون المجاورة يوجهون إلي الفاسدين الشتائم باعلي صوت ولما لا ومعظم الموجودين في السجون من ضحاياهم سواء بطريق مباشر او غير مباشر المساجين الجنائيين يريدون الفتك بهم بل ان الزائرين عندما شاهدوا سيارات الترحيلات تحملهم الي النيابة قاموا بثورة ضدهم وقذفوهم بالاحذية ومنذ حدوث هذه الواقعة جاءت تعليمات الي مأمور السجن ورئيس المباحث ان يتم ترحيلهم من البوابة الخلفية المخصصصة لخروج سيارات القمامة وغيرها حتي لا يحدث احتكاك بينهم وبين الزوار وحتي لا يتكرر معهم ما فعله المساجين بالسجون المجاورة عندما زفوهم بعبارة  ياحلوة يا بلحة يا مقمعة شرفتي اخواتك الاربعة  او ما فعله زوار السجون من اهالي المساجين عندما قذفوا سيارات الترحيلات التي تقلهم بالاحذية والشباشب  للسجن نظام محكم في فتح الزنازين وغلقها كما هو المتبع في كافة السجون يقوم الحراس بفتح الزنازين في تمام السابعة صباحا ويتم غلقها في تمام الخامسة بعد العصر ويظل المساجين خلال الفترة من الخامسة عصرا وحتي السابعة صباحا بمعدل 14 ساعة داخل زنازين مغلقة
 يعيشون في زنازين مستقلة وعليهم حراسة خاصة مشددة ليس من قبيل تميزهم عن سائر المساجين وليس بسبب مناصبهم السابقة ولكن من قبيل التأمين عليهم خشية تعرضهم لأي محاولة إيذاء من قبل نزلاء السجن او الليمان
كما أنهم يخضعون للوائح السجن من دون تمييز مثلهم مثل أي سجين فبعد وصولهم للسجن مباشرة خضعوا لجميع إجراءات الحبس فتم وضع المتعلقات الشخصية بهم في غرفة الأمانات مثل الهواتف والنقود ثم ارتدوا البدل البيضاء و تم ايداعهم في زنازين التأديب الملحق بعنبر رقم 2
عنبر التأديب الانفرادية التي يقيم بها الكبار حاليا كانت مخصصة في الماضي للمتطرفين والمتهمين في قضايا ارهابية الزنزانة يبلغ مساحتها 6 امتار  2في 3  وتسع لسرير صغير وثلاجة صغيرة ودورة مياه ذات قاعدة افرنجي وقد قام الكبار بعمل ستارة من البلاستيك لمنع انتشار الرائحة الكريهة داخل الزنزانة  الثلاجة يوضع بها الطعام والعصائر التي ترد لهم خلال الزيارات.
وبالسجن مستشفي صغير مطل علي حديقة والتي تعرف بأنها عنبر رقم 5 حيث يحتجز بها كبار رجال الأعمال والوزراء السابقين المتهمون والمحكوم عليهم في قضايا فساد
كما يوجد بالسجن ملعب كبير لكرة القدم وآخر يستخدم كملعب للتنس أو للكرة الطائرة وهو بجوار المسجد وفي مدخل السجن غرف الإدارة والضباط ومأمور السجن وحجرة متوسطة للزيارة وفي العادة كبار رجال الدولة المحتجزون بمزرعة طرة يجتمعون بزوارهم في غرفة مأمور القسم نظرا لانها الغرفة الوحيدة التي يوجد به تكييف وفى النهاية لا يصح الاالصحيح
وستثبت الايام القادمة ان فعلا لا أحدفوق القانون والكل أمامه سواسية حفظ الله مصر وصبر المصريين على ما أصابهم.






نداء نوجهه الى الدكتور أسامة الفولى محافظ الاسكندرية

مقالب الزبالة قنبلة موقوتة بشوارع الاسكندرية
رفع الزبالة 00 هدف قومى
رغم ان المواطن يدفع رسوم النظافة مجبرا على فاتورة أستهلاك الكهرباء لكنه يتسائل لماذا واين تصرف وهذا أبسط حقوقه التى كفلها له الدستور المصرى كمواطن شريف يدفع الضرائب من المنبع كونه موظف ويسدد رسوم النظاتفة مع فواتير الكهرباء الشهرية بصفة منتظمة         .
          ونرجع الى أصل الحكاية من زمان وقبل ان يعرف المواطن السكندرى أو يسمع عن شركات للنظافة منها ماهو فرنسى أو أسبانى أو أيطالى وكأنهم منتخب عالمى من اسمائهم لكرة القدم وليس لجمع القمامة حيث كانت عربات البلدية التى تجرها الخيول هى التى تجمع القمامة من البيوت والشوارع وياريتها دامت فكان الزبال يصعد كل البيوت بالمنطقة حاملا غلق من الخوص كبير يحمل فيه زبالة الدور بالكامل ويجمعها بسيارة كبيرة تنقلها الى المقلب العمومى بمنطقة بعيدة عن السكان حتى لا يشعرون بروائحها الكريهة ولا بالناموس والحشرات المتطايرة بسببها حاليا فألف رحمة على زبال زمان   قبل أن نسمع عن تلك الشركات الدولية لجمع الزبالة من الشوارع فقط دون المنازل لم يكن هناك ازمة ولا رسوم حيث كانت كل شقة تعطى شهرية للزبال وفى المناسبات كالعيد والمواسم تعطيه مما وهبها الله من خير وكأنه واحد من الاسرة حتى جاءات تلك الشركات وأصبحت رسوم النظافة فوق طاقة المواطن البسيط وبين سداد الرسوم وعدم قانونية تحصيلها كضريبة مقنعة أصبح مشهد القمامة بالشوراع عاديا ولا يثير تساؤل المارة لأنه مشهد مالوف وكأنه مثل اشارة المرور أو عربة البطاطا على الناصية أو بائع الترمس وحمص الشاموكذلك أصبح المشهد مألوفا للمسئولين الذين يمرون عليه يوميا فى ذهابهم وايابهم ولا تسأل عن أعضاء المجالس الالشعبية المحلية التى من أصل أختصاصها محاسبة المسئولين ولكن عدم وجود ثقافة المرشح والنائب والعضو والناخب المعدومة بالشارع المصرى جعلت الكل لا يعرف ما له وما علية لا يعرف ما هى حقوقة وما واجباته للأسف فى الوقت الذى يقنن فيه المجلس الشعبى المحلة قيمة الرسوم الخاصة بالنظافة التى يدفعها المواطن مجبرا دون ملاحظته لأى خدمة تؤدى نتيجى تحصيل تلك الرسوم وأصبحت الزبالة تغطى الشوارع .
          ونعترف ان الحكومة حينما قررت تحصيل رسوم رفع القمامة بواسطة تلك الشركات العالمية والدولية ذات الشهرة فى مجالها على فواتير الكهرباء أصبحت فى البداية شوارع الاسكندرية وحواريها وأزقتها لا تقل فى نظافتها عن مكان أخر بالشوارع ذات الشهرة الاوسع بالاسكندرية وليس الاحياء الراقية فقط ككفر عبدة وزيزنيا ومحط الرمل مثلا حيث الزمت المحافظة الشركة بجمع الزبالة من داخل المساكن الا أنه ومع مرور الوقت وبعد ضمان السداد للرسوم والا قطعت الكهرباء تراجع مستوى النظافة وأمتلأت الشوارع والحوارى الجانبية بالزبالة وأصبحت الرسوم تدفع بلا خدمات ملحوظة من قبل الشركة العالمية ذات السمعة
ويقول أحد المحامين بالاسكندرية أنه لا يمكن الطعن على القانون الخاص بتحصيل رسوم النظافة ولكن يمكن الطعن على عدم الدسنورية ولابد من اللتفرقة بين الرسوم والضرائب  فالضرائب يدفعها المواطن دون أنتظار ما يؤدى له من خدمات سواء  فى الحال أو بعد فترة أما الرسوم فيجب ان تقدم الحكومة خدمات يشعر بها المواطن فى مقابل تلك الرسوم المحصلة منه دون تقاعس من الشركات الجامعة للقمامة والا تحاسبها الدولة على تقصيرها فيما أتفق عليه بعقود من البداية .
وبالنظر الى مشروع نقل القمامة بواسطة الشركات نراه مكشروعا قوميا كبيرا برغم وجود بعض السلبيات التى يمكن للحكومة أن تتغلب عليها ولكن الرسوم المدفوعة التى تجمع من أجل المصلحة العامة وهة النظافة فيمكن العمل على تحسينها وتطويرها حتى لا تصبح رسوم النظافة المدفوعة هى عملية ابتزاز مقنعة وغير شرعية وبناء عليه نكون قد فرقنا بين الضريبة والرسوم المحصلة وبعدنا عن مقولة أدفع أولا ثم عارض .

 

نفتح ملفات الفساد بشكل جديد يواكب ثورة25 يناير للشاكى والمشكو فى حقة وعلى النيابة الادارية تحقيق دليل الادانة اوالبراءة

تقدم رشاد ا  ع  ا  ح   مديرعام بشركة اسكندرية للمجمعات الاستهلاكية ببلاغ الى النيابة الادارية القسم الرابع الكائن برقم 3 شارع كنيسة دبانة قسم العطارين الاسكنرية مدعما بالمستندات وأدرج البلاغ كعريضة تحت رقم 144 لسنة 2011وقد وصل لمقدم البلاغ استدعاء من النيابةالادارية تحت رقم 2436 بتاريخ 6/4/2011 وقد حضر لسماع أقواله فى مقرالنيابة يوم 17/4/2011وقد تحدد فى حينة يوم 27/4/2011سماع شهادة الشهود وهم  ف  م وم  ع  وأسامه متولى ابو المعاطى فى مجموعة من الوقائع بالشركة تتمثل فى الاتى:-
الابلاغ عن الفساد الادارى والمالى والاضراربالمال العام والتربح فى الشركة القابضة للصناعات الغذائية التى يرأسها حاليا الدكتور ا  ا  وأيضا الشركة التابعة لها وهى شركة اسكندرية للمجمعات الاستهلاكية والتى يرأسها حاليا المحاسب س  ح  ح  ع  والذى يتولى مجلس ادارة الشركة بعقد بعد خروجه الى المعاش منذ حوالى 6سنوات بعد ان كان يعمل بوظيفة مدير عام التسويق بالشركة قبل ان يعتلى هذا المكان وهناك من هم أقدم منه فى الخدمة بالاضافة الى من يحملون مؤهلات عليا ودراسات عليا متخصصة لم يحصل هوعليها مثل مقدم البلاغ الى النيابة الادارية وبرغم ذلك لم ينظرالى تلك الاعتبارات وتم أستمرارة معتليا كرسى مجلس ادارةالشركة حتى وبعد بلوغ سن التقاعد مما يبين المجاملة الواضحة التى يوليها له بصفة شخصية رئيس الشركة القابضة أ ا  والذى أتهمه المبلغ ببلاغه هو ومن يليه من معاونية بالشركة القابضة وكذلك أعضاء مجلس ادارة شركة اسكندرية للمجمعات والمديرين العموم ورؤساء القطاعات كما أوضح المبلغ فى بلاغة الى النيابة الادارية أن هناك رشوة واضحة تتمثل فى البوانص التى يقوم بتسليمها للشركة مجموعة موردى القطاع العام المتعاملين مع معها وهى عبارةعن بضائع تسلم من الموردين للبضائع الى مستلمى تلك البضائع منهم وليس شرط ان تكون من نفس نوع البضاعة وتسلم على أعتبارانها كميات للعرض فقط بدون قيمة مالية يتم الحساب عليها فى مجمل البضائع المسلمة لأمين العهدة شخصيا بحجة تغطية بعض التوالف التى قد تحدث بعهدته وكذلك للأهتمام بالمنتج وتسويقة وعرضة جيدا وهى فى الحقيقة رشوة مقنعة طالما هى بدون قيمة مالية يتم التحاسب عليها دفتريا وماليا .
     الا ان الوضع تبدل منذ عدة سنوات واصبح الموردين يوردون بضاعتهم الى الفروع مباشرة دون البوانص كما كان متبعا من قبل وتم ذلك بتعليمات مباشرة من رئيس الشركة شخصيا ويتم بعد ذلك توريد هذه البوانص الى مخازن الشركة  وبعدها يتم ايهام موظفى الشركة بأنه سيتم بيع هذه البضائع او البوانص مجمع العاملين بادارة الشركة بأسعار مخفضة عن أسعار بيعها بفروع الشركة أو يتم عرض عينات من تلك البوانص وليس كل البوانص ويتم التلاعب بالكميات الاساسية بكل الوسائل المشروعة وغير المشروعة المتعارف عليها مثل السوق السوداء او الاستفادة العينية بمعرفة رئيس القطاع والمسئولين التابعين لرئاسته بالشركة علما بأن بيع تلك البوانص بالطريقة العادية المعتادة سواء بالفروع اوللعاملين سيعلى ذلك حصيلة ايرادات لشركة وبالتالى زيادة نسبة ارباح الشركة مما بعود بالنفع على جميع العاملين بالشركة وبالرجوع الى الاوراق المقدمة الينا من الشاكى والموجودة تحت يدنا لمن يهمه الامر فى التحرى والبحث تلاحظ لنا توريد كمية من لانشون اللحم البقرى كبونص مع توريد كمية من التونةالقطع عبوة عادية على ان تباع علبة لانشون اللحم البقرى بسعر مخفض مقدارة 5 جنيهات فقط برغم ان سعرها بالسوق 75ر7 جنية وهكذا فى أشياء وبضائع أخرى
وتقابلنا مع احد الشهود وتدعى ف  ي  والتى حضرت الى مكتب الجريدة  وهى التى استشهد بها مقدم البلاغ وسألت بالنيابة الادارية عما تعرفة ومنا ايضا قالت :-
     عملت فى الشركة منذ 26/11/1972 وعملت مع أكثر من 10 رؤساء أفاضل سنة 2000 ولحظى وقدرى الاسود اتعين عندنا سعيد حسن رئيس قطاع التسويق ثم عمل عضو منتدب وبطبيعة الحال عملت معاه غصب عنى لأنه هو اللى مفروض على ودا مكتبى والؤساء هما اللى بيجوا لحد عندى ولما بقى رئيس شركة أجبرنى على البقاء معاه بغير رغبتى برغم انه مكان اى حد يتمنى يعمل فيه الاانا ولمدة 10 ايام اصر عليا هووزوجته ان اقبل العمل معه لأنه هومحتاج خبرتى وكفاءتى لان هو نزل مكتب جديد وقلقان من كل اللى حواليه وفضلت معاه حوالى سنه ونصف اسود سنين عمرى بعد ما كنت متمتعة بكل شئ من رؤسائى السابقين من احترام وتقدير وكل حاجة والحمد لله جميع تقاريرى 99%
سواء من السابقين أومنه شخصيا وطبعا هو لا يجرأ على تقليل درجةواحدة لانهو عارف انا اشتغلت مع مين وهومين وهونفسه كان يقف يستأذن علشان يدخل للرئيس وقدرة الحلو ان هو اصبح رئيس شركة
ولما طلبت اسيب المكتب وارجع مكتبى بالتسويق خلانى فى اجازة ورمى مكتبى برة  ثم يتصل بى ببجاحته وبسفالته وحقارته ويبكى ويمثل البكاء ويقول هوعمل كده مش عارف ليه ولما قلت هو فيه رئيس شركة مش عارف بيعمل أيه فى امر موظف قال مهو الشركة هتقول ان انا رميته بالجزمة
ولدينا بالتسجيلات ما هو أكثر من ذلك فى حق رئيس مجلس ادارة الشركة والعضوالمنتدب

وحضر الينا بمكتب الجريدة أيضا المهندس اسامة متولى ابو المعاطى – مدير عام الامن الصناعى والرخص والخدمات وقال ان كلام المحاسب س  ح  رئيس مجلس الادارة والعضو المنتدب انى موقوف عن العمل غير حقيقى بالمرة لأن أنا على ذمة القطاع الادارى وبنفس الصفة الوظيفية وبأستلم كل مستحقاتى المالية هما طلعوا قرار فى 2009 باستبعادى وليس ايقافى عن العمل بالقطاع الادارى نتيجة خلافات بينى وبين رئيس القطاع الادارى وكلام س  ح  غيرصحيح اننى موقف ولكن مستبعد
وقال ان وظيفتة تشتمل على ثلاثة وظائف يقوم بها وهى مدير عام الرخص ومديرعام الخمات بجانب وظيفته الاساسية مدير عام أمن الصناعى ويعلم س  ح  مدى كفاءتى وانا عمت معاه وهو رئيس قطاع فى أكثر من وظيفة لمدة سنوات
تم تكليفى بجانب عملى لادارة النقل وبعدها تم تسكينى على الادارة العامة للأنشاءات لمدة 8 شهور وحدثت خلافات بينى وبينه لأنه مش مضبوط فى اسناد الاعمال للمقاولين
فيه مقاول اسمه ا  ا   بشركة ج  ف  للمقاولات وكان يسند اليها عمليات المجمعات الواسعة اى الكبيرة وكان هذا المقاول يقول للجميع ان منه لس  ح  مباشرة عند طلبنا منه تعديل وتصيحيح بعض تجاوزات الاعمال التى قام بنفيذها ومازالت هناك مخالفات كثيرة ولو تم تكليف جنة هندسية سترى تلك التجاوزات التى تم سداد قيمتها للمقاول
قام س  ح  بأهدار أموال الشركة فى فرش المجمعات بطريقة بمالغ فيها كثيرا
يقوم بالتعامل بالامرالمباشرعن الشراءأوالتعامل متجاهلا اللوائح المنظمة للعمل بالشركة
وتحت يدنا التسجيلات الصوتية وبها تجاوزات ومخالفات كثيرة لمن يهمه الامر ومنها
امرشغل رقم 6207 خاص باصلاح السيارة برقم 22452 بشأن دخول سيارة لعمل اصلاحات بورشة الحدادة وبالمراجعة تبين عدم عرض السيارة للأصلاح مما يؤكد عدم صحة أمر الشغل وليس له اساس من الصحة .
يسمح المسئولين بالشركة بأخذ اجزاء من السيارات التى تحتاج الى عمرة موتور دون وجه حق مثل وش الموتور ووش الكومبروسور وماسورة الجازوطلمبة الجاز ووضع أجزاء اخرى تالفة مكانها مما يدلل على وجود اختلاس وسرقة اجزاء ميكانيكية .
          يوجد ملاحظات وخطأ نتيجة لتطويرالمجمعات الاستهلاكية بمعرفة شركة ج ف  المسئول عنها ا  ا   الا انه يأبى الحضور لآتمام أصلاح المخالفات فى التنفيذ استنادا الى صلته برئيس مجلس الادارة وكالعادة لم يتم اتخاذ أى موقف ايجابى من رئيس مجلس الادارة والعضوالمنتدب
          وجود بعض المخالفات المالية تم ارتكابها بادارة النقل بالشركة تتمثل فى شراء قطع غيار السيارات حيث يتم السداد للأسعار بفرق يزيد عن الواقع برغم وجود اسعار أقل من مكان الشراءالاعلى وتعتبر تلك الامور أختلاس وسرقة لأموال الشركة وبرغم تقديم مذكرات من المدير العام المسئول عن ادارة النقل الى رئيس مجلس الادارة والعضو المنتدب
          يتبين من الاوراق المقدمة كمستندات للبلاغ مجاملة س  ح  رئيس المجلس والعضو المنتدب لشركة ج ف  التى يمثلها المقاول ا  ا  وخصوصا بعد ترسية عملية على المقاول م  ح  ب  ولم تسند اليه واسندت الى شركة ج  ف  بالمخالفة للتعليمات المنظمة للأئحة الماقصات والمزيدات
وكان لنا لقاء بمكتب المحاسب س  ح  ع  رئيس مجلس الأدارة والعضو المندب لشركة الاسكندرية  للمجمعات الاستهلايةالتابعة للشركة القابضة للصناعات الغذائية بوزارة الاستثمار وسألناه بالاتى وأجاب
-  ماهى المشاكل والامور التى ادت الى تقدم بعض العاملين بالشركة لبلاغ الى الجهات المسئولة سواء النيابة الادارية او الشركة القابضة
-         ابدا مشاكل عادية ومن قدم الشكاوى للجهات المسئولى اثنين من العاملين بالشركة معروفين لى بالاسم وهم أسامة متولى وف  ي ودول شهدوا ضدى فى النيابة الادارية .
أسامه ده مستبعد من العمل من سنه وطلبه رفض من رئيس القطاع وعنده 3صفحات جزاءات موقعة علية  وف  ي  كانت شغالة عندى فى الشركة وعاوزة تبقى مديرعام ومفيش ظيفة مديرعام لها
- ماقولك فى موضوع البوانص المقدمة من الموردين
    -   قبل الاجابه على هذا السؤال احس رئيس المجلس والعضو المنتدب بصعوبة موقفة معى وطلب
        ما يثبت شخصيتى الصحفية بعد ان كنت قبلها بيوم قد عرفته بنفسى وطلبت تحديد ميعاد لأجراء
        حور صحفى معه ليوضح لى رده على كافة التجوزات الموجودة بالشركة قيادته والمتمثلة فى   
         فساد أخلاقى وتربح وأضرار بالمال العام فأظهرت له ما يثبت صفتى الصحفية وعنها أخذ
        يهددنى بأخية المستشار وصاحبة وكيل النائب العام الا أنه سرعان ما فاق وبدأ فى الاجابة مرة
        أخرى على أسئلتى اللتى سببت له حرج بالغ فى مكتبة ووضح لى حقيقة ما قدمة الشاكين فى
         حقة للنيابة الادارية قائلا
        موضوع البونص دا لا يقلقنى لأن اى بونص يدخل الشركة على عرض التوريد من المورد
        ويدخل بأمر توريد ويصرف بأذن صرف والورق جاهز ةاى حد يقول غير كدة راجل مغفل ومش
        فاهم حاجة مفيش اى حاجة ان واحد بياخد بونص وعندى اوراق
-         عندى امر توريد بونص مورد للشركة موقع من سعادتك بخلاف الواقع
أيوة من قال الكلام ده هجس واتحدى ان اكون موقع على ورقة بهذا المعنى اى بونص تدخل الشركة بورق واى كلام كلام مطلق وأنا محدش يقدريمسك حاجة ضدى واتحدى اى حد معاه مستند لس  ح  اللى اتجدد له 3 مرات والشاشة اللى امامنا دى و12 الف جنيه عرضوا عليا هديه وكتبت جواب للعضوالمنتدب ودخلت الحاجة دى المخازن وانا كاتب فى اقرار الذمة المالية كل شئ
- ماذا تقول فى شكوى بعض العاملين بالشركة ممن لم يرقوا منذ فترات طوية وهل هناك محاذير من وجهة نظرك لترقى هؤلاء
        اسامة متولى وف  هما اللى راحو شهدوا واى ترقيات تخضع لمجلس الادارة والقطاع الادارى
        هو اللى بيحط القواعد ومن لم يرقوا يذهبوا للقطاع الادارى لمعرفة الاسباب
- لدى معلومات مؤكدة با سيادتك رميت المكتب الخاص بمديرة مكتبك السابقة بطريقة مهينة
        لا مش طريقة مهينة ولا حاجة وهى دى اللى بعته الشكوى مدام ف  ي  ولما تصرفتها
       مش عجبانى هى ود  مش عاوز ستات معايا وجبت راجل مكانهم وساقت ف  عليا طوب
       الارض علشان ترجع وبقت تيجى متأخرة وتعمل تصرفات مش عجبانى مالوش كلام دلوقت هى
       والبنت اللى اسمها د
-         علشان كدة لم ترق مديرة مكتبك السابقة
لا دى معاها دبلوم تجارة
-  لماذا تسب دائما مديرة مكتبك السابقة وتقول انها مزواجه نظرا لزواجها مرتيين – وانت تعلم ظروفها وانت واسرتك اصدقاء لأسرتها كما عرفت
      انكر ذلك وقال هى كانت صحبة مراتى زمان لكن كتبت جوابات ضدى بتهددنى وبعتت فكس
      بحاجات تخرب البيوت ودى حاجة من الحاجات اللى عملتها لما عرفت انها لم تترقى
- لماذا لم تفتح ادارة جديدة لمديرة مكتبك للترقية كما فعلت مع ز  المستبعد من المجمعات
    مفيش مكان وانا لى الحق فى الترقية
هل مديرة مكتبك عليها اى تحفظات لعدم ترقيتها – وماهى
     انكروجود تحفظات
- هناك من ترقى بمؤهلات متوسطة لمدير عام
فما تعليقك على ذلك
   انا حر ارقى اى حد حتى لومعاه اعدادية

تلك بعض من التجاوزات والمخالفات والفسادالموجود بشركة الاسكندرية للمجمعات الاستهلاكية تحتاج الى فتح ملفاتها واجراء تحقيق موسع للوصول الى الحقيقة ولدينا التسجيلات الصوتية والمستندات التى تدلل على الفساد بالشركة لمن يهمه الامر

                                                                                       سعيد سليم

بلاغ من طبيب بشري إلي النائب العام يكشف الرئيس المخلوع وراء انتشار الأمراض الخطيرة في المجتمع امتنع عن تطبيق خطة الوقاية فزادت حالات السرطان والفشل الكلوي والكبدي


كشف بلاغ تقدم به الدكتور مراد إبراهيم أحمد أبوشعير  طبيب بشري  للنائب العام برقم 964 لسنة 2011 ضد الرئيس المخلوع  محمد حسني مبارك  عن وجود تنظيم سري بوزارتي الصحة والزراعة للتستر علي المخالفات البيئية والجرائم البيولوجية  والتي ادت لانتشار الأمراض بين المواطنين
اشار ابوشعير إلي أنه أخذ من قرية ابوزهرة الكائنة بمنطقة برج العرب الجديدة علي طريق مدينة الحمام نموذجاً استدلاليا لمدي انتشار الامراض والآفات وانخفاض المحاصيل وارتفاع الأسعار
اضاف ان اكتشافاته أدت إلي فصله من عمله  والاعتداء عليه لأكثر من مرة. إضافة لتهديده بالاعتقال في حالة إصراره علي كشف الحقائق
اكد وجود ميكروبات تلوث مياه الشرب وتضم قرابة 30 ميكروباً شديد الخطورة بما يشير لوقوع اعتداء بيولوجي علي المياه   وان الاجراءات المدنية لخطة الدفاع البيولوجي هي خطة الدولة الاصلية للطب الوقائي برصد وتحليل الانماط المرضية والأمراض المصطنعة والمستحدثة خارج نطاق البيئة المحلية  ومقاومة ورصد فصائل وسلالات حشرات البراغيث والناموس  لكونها هي الحشرات التي تنقل الجراثيم  إضافة إلي أن من إجراءات الخطة القومية تطهير الترع والمصارف ومنع تلوث المياه وتأمين مصادر المياه والغذاء من التلوث بالصرف الصحي  وأخيراً تطعيم المجتمع كله بالتطعيمات الواجبة كإجراء مضاد إيجابي ضد الحروب البيولوجية المتوقعة
اضاف أن الرئيس السابق امتنع عن تطبيق خطة الردع والوقاية وهو ما أدي إلي امتلاء المستشفيات بامراض السرطان والفشل الكبدي والكلوي وغيرها من الامراض التي لم يتم تشخيصها حتي الوفاة
ودلل علي الاستخدام الزائد للمسكنات لكونه يكشف عن وجود امراض حميات انفلونزا والالتهابات المتكررة والدائمة بالمفاصل  إضافة لارتفاع نسبة الاطفال المصابين بالميكروب السبحي والثابتة بالتحاليل الطبية والاستهلاك الزائد للبنسلين طويل المفعول  كما كشفت العينة الاستدلالية ان حوالي 20% من اطفال قرية ابوزهرة وحدها مصابون بمرض الميكروب السبحي  وانتشار حالات لدغ الحشرات والامراض الجلدية  اضافة لإنعدام المناعة للامراض الجديدة  وبالفعل اصبح المجتمع يعيش وسط انتشار امراض النبات والحيوان والانسان
طالب الطبيب بسرعة تدخل الجهات المختلفة لانقاذ البلاد  وفي مقدمتها وزارة الدفاع  وباتخاذ اللازم قانوناً ضد تنظيم الفساد السري بوزارتي الصحة والزراعة




نداء الى الدكتور أسامة الفولى محافظ الاسكندرية الجديد ترعة المحمودية ضعها فى اولويات المشاريع التى ستنفذ بالاسكندرية

ترعة المَحمودية هي ممر مائي فرعي من نهر النيل يخترق مدينة الإسكندرية  وينتهي في البحر الأبيض المتوسط و تعود تسميتها للسلطان العثمانى محمود خان الذى كان على قمة الحكم وقت حفر الترعة التى تُعتبر أول ترعة يتم حفرها فى عهد محمد على في 8 مايو 1807 أمر محمد علي بحفر ترعة المحمودية لتبدأ من النيل قرب قرية العطف وقتها لتصل مياه النيل للإسكندرية عبر البحيرة  وكانت ممرًا مائيًا للمراكب التجارية بين الإسكندرية ونهر النيل  وكان محمد علي قد أمر كشافين البحيرة بجمع الأنفار  وتجهيز العمال والبنائين والحدادين  والمساحين والفؤوس والغلقان والمقاطف  والعراجين  والسلب  وكانوا يسيرون مع كاشف كل منطقة بالطبل والزمور وكان كل إقليم تمر به الترعة له حصة من الأقصاب ليحفرها  فإذا انتهي من الحفر يساعد الإقليم المجاور  وأثناء الحفر ظهر ببعض الأماكن مساكن مطمورة وقيعان وحمامات معقودة وظروف بها بداخلها قطع نحاس كفرية قديمة وأخرى لم تفتح ولايعلم ما فيها رفعوها لمحمد علي  وفي أبريل 1819 توقف العمل بسبب الطاعون وعاد الناس لبلادهم وكان كل من يموت يدفن في مكانه لكثرة الموتى وفي يناير سنة 1820 فتحوا للترعة شرمًا بالإسكندرية علي البحر وسميت ترعة ومدينة المحمودية باسم السلطان محمود الثاني سلطان الآستانة  لأن مصر أيام محمد علي كانت ولاية عثمانية لكن لم يعد حال الترعة كما كان فرغم عدم سهولة الحصول على بيانات رسمية حول الترعة بعد رفض المسؤولين فى الرى الإدلاء بأى تصريحات بسبب قرار وزارى يمنع ذلك حسبما أخبرونا  إلا أن الأهالى عند بداية الترعة حدثونا عن أنها تبدأ على النيل من منطقة العطف بمدينة المحمودية ويوجد فى بدايتها ما يعرف بـهويس المحمودية الذى يفصل الترعة عن النيل وتقوم محطات عملاقة برفع المياه من النيل إلى الترعة  لأن منسوب الترعة مرتفع عن مستوى منسوب سطح النيل  ويعمل الهويس بالنظام الهيدروليكى لعبور المراكب من الترعة إلى النيل والعكس  لمعادلة اختلاف مستوى الترعة عن مستوى النيل حمل عدد من أهالي كورنيش المحمودية في الإسكندرية المحافظة وإدارة البيئة مسئولية الحالة المزرية التي وصلت إليها ترعة المحمودية في حين كانت المناطق المطلة علي الترعة من أرقي المناطق بالإسكندرية  حيث وصل سعر المنزل المطل علي الترعة في سنوات ماضية إلي 250 ألف جنيه  بالإضافة إلي بناء واحدة من أكبر الجامعات الخاصة هى جامعة فاروس    قبل أن تعاود أكوام القمامة والحيوانات النافقة الاستقرار علي ضفتي الكورنيش حتي تحولت المنطقة إلي مقلب زبالة كبيروأوضح عدد من السكان في شكوي تقدموا بها إلي إدارة جهاز شئون البيئة ومحافظة الإسكندرية أن المجري المائي للترعة أصبح غير قابل للرؤية بعدما كثرت عليه أكوام القمامة ومخلفات ردم المباني حتي أدي ذلك إلي تعذر حركة المرور في الطريق العمومي الموازي للترعة وأكد الأهالي أنهم تقدموا بأكثر من شكوي إلي المحافظة والبيئة إلا أن أحدا لم يتحرك لإنقاذ المنطقة من الأزمة التي تتصاعد بسبب أن الطريق لا يمر منها كبار الزوار والمسئولون مشيرين إلي أن عمليات التطوير جرت وشهدت إزالة التعديات علي جانبي الترعة من عشش ومساكن وبؤر للفساد والتلوث وغيرها ثم تطهير المجري المائي الذي يمتد لعشرات الكيلو مترات بدءاً من شرق الإسكندرية حتي غربها وتبطين جانبي الترعة بالحجر الأبيض الجيري بطريقة هندسية رائعة زاد من جمالها المساحات الخضراء المزروعة بالأشجار والنجيلة كي تصبح بعد إنجاز مشروع التطوير مناطق ترفيهية يرتادها المواطنون لكن فجأة أصيب المشروع بـالسكتة الإدارية ولم تكتمل مراحل تطهير وتطوير الترعة الطريف كما يؤكد الأهالي هو وجود شركة أمن وحراسة منوط بها حماية الترعة وضبط المخالفين والمتعدين عليها تمر بمعدل ساعة في الأسبوع  وأوضح أحد عمال الحراسة  53 سنة  أن رواتب الشركة لا تتعدي 350 جنيهاً  مما يجعله يبحث عن وظيفة أخري في الوقت نفسه موضحاً أن الشركة تعاني عجزاً في عدد العمال  حيث لا توجد ورديات عمل علي الكورنيش وتكتفي الحراسة بوردية واحدة فقط مدتها 8 ساعات وأوضح عامل الحراسة أن مهمته تكمن في حراسة المقاعد الموجودة في المساحة الخضراء المزروعة علي جانبي الترعة ومتابعة السلوك العام للجالسين علي المساحة الخضراء خاصة من صغار العشاق والمطلوب بسرعة استكمال تطهير وتنظيف الترعة  وما سبب توقف مشروعات التطوير وإقامة الجسور علي الجانبين  و  محاسبة المسئول عن إهدار الملايين التي صرفت علي أعمال التطوير المتوقفة وكان أهالي الإسكندرية قد عاشو حلم جميل  لبضع سنوات قبل ان تناله يد الإهمال التي هدمت كل إنجاز للإسكندرية علي مدار الخمسة عشر عاماً الأخيرة كورنيش الإسكندرية الثاني والذي تعدت تكلفته ال 130 مليون جنيه والذي حول حرم ترعة المحمودية إلي مجري مائي جميل وطريق يوازي طريق الكورنيش للأسف تحول إلي مقلب للقمامة والفئران ومرتع للبلطجة والخارجين عن القانون وبؤر للأجرام  بالاضافة الى مغاسل السيارات وسرقة الكهرباء والمياه لمواتير الغسيل المتنقلة وانتهي الأمل في مرحلته الثانية لفشل الأولي ونقص الإمكانيات
ويقول  أعضاء مجلس الشعب السابقين كانت ترعة المحمودية بمثابة رئة جديدة للثغر تتنفس من خلالها  وهي أحد إنجازات محافظ الإسكندرية الأسبق عبدالسلام المحجوب والذي لاقي معاناة شديدة حتي أنهي المرحلة الأولي وأكمل بعده المحافظ الاسبق أيضا  عادل لبيب المسيرة للحفاظ علي الكورنيش الجديد والبدء للمرحلة الثانية خاصة أن الترعة شهدت إعادة المجري المائي بها وزراعة جانبها ووضع مقاعد لأسر للاستمتاع بالمكان النظيف  ولكن في الأشهر الأخيرة انقلب الحال لتعود المياه الراكدة وانتشر الناموس بكثافة بمنطقة كرموز وغيط العنب  أما الفئران فقد وجدت من الترعة مسكناً جديداً لها  وكان المفروض أن تكون هناك شركة حراسة تمنع إلقاء المخلفات ولا أدري ما حدث لها  ومن يعيد لنا شكل الإسكندرية الحضاري من جديد لقد طالت يد الإهمال كورنيش الإسكندرية الجديد بعد أن أصبحت الشركات والمصانع تلقي بمخلفاتها في مجري الترعة مما حول رائحتها إلي أشبه ببالوعات الصرف الصحي وبالرغم من أن القانون يمنع ذلك إلا أنه لا يوجد حسيب أو رقيب للإسكندرية هذه الأيام وكورنيش الإسكندرية الثاني أصبح في الليل مسرحاً للبلطجة في مناطق أصبحت بلا إنارة وبدلاً من أن تتوجه إلي منطقة سموحة من خلال الطريق المروري بحرم الترعة أصبحنا نخاف السير فيه خوفاً من أكمنة البلطجة الليلية لتعود الترعة من جديد لمقبرة الإسكندرية و أن ملايين الجنيهات أنفقت علي تطوير هذه الترعة من أموال الضرائب التي ندفعها فكيف أصبحت من جديد مقلباً للقمامة بعد أن أصبحت القمامة تلقي في الترعة ومخلفات البناء المخالف  إننا في مأساة حقيقية ولا أحد يشعر بيد الإهمال التي تقتلنا  وكأن المحافظ الجديد يتولي مسئولية محافظة أخري أو أنه يخاف من أن يخرج من مكتبه ليري ما تم إفساده في أيام ولايته حتي الآن و تردد أكثر من مرة أن هناك خطة لتحويل ترعة المحمودية إلي مجري مائي يستغل في عملية النقل من ميناء الإسكندرية للقاهرة عن طريق صنادل  ولكن بالطبع مع الحالة المؤسفة التي أصبحت عليهاالترعة ونقلها للأمراض والأوبئة من خلال الناموس المنتشر بكثافة والذباب والحشرات المختلفة فأصبحت تحتاج إلي ملايين جديدة لتعود الترعة للمرحلة الأولي وليس لتبدأ المرحلة الثانية إن كان هناك مرحلة ثانية أن العابر من منطقة راغب أسفل الكوبري يسير علي المخلفات التي ردمت جزءاً كبيراً من الترعة واختفت المياه بفعل القمامة  ولم يتبق سوي جزء بسيط من معالم الترعة ليظهر فقط بمنطقة سموحة فأين هو الجهاز التنفيذي للمحافظة  وأين هي أعمال التطوير والتطهير لترعة التي كانت مستمرة طوال أيام العام  كما كان هناك عربات رش مستمرة لقتل الناموس والذباب خاصة أننا في موسم صيف وموسم لتزاوج الفئران المنتشرة في جانبي الترعة لتنافس المواطنين في السير علي الطريق  إننا نعاني من الإهمال وبلطجة من مقاولي أعمال البناء المخالفة الذين استغلوا حالة الانفلات الأمني وحالة الضعف التنفيذي ليقضوا علي كل ما يسعد أبناء الإسكندرية أن سيارات النقل تأتي يومياً مساء لتلقي بمخلفات البناء العشوائي المنتشر بالإسكندرية خاصة بالمناطق الشعبية علي الترعة وداخلها وحاولنا أن نقوم بعمل أكمنة لهذه السيارات ولكن دون جدوي  لأنها تلقي بحمولاتها فجراً خاصة بعد أن قام البلطجية بقذف أعمدة الإنارة بالحجارة وقطع الإنارة إن الترعة تقع في حيز ثلاثة أحياء وهي حي غرب ووسط وحي شرق وأن المسئول عن تطهير الترعة من المخلفات هي شركة ري البحيرة  وهي متعاقدة مع المحافظة في هذا الشأن وليس شركة أونيكس أوفيولا  وكل ما يخص شركة أونيكس نحن ملتزمون به  أما فيما يتعلق بعملية الإن ما نعاني منه الآن ليس الإهمال والتسيب الذي نالب من كورنيش الإسكندرية الثاني الذي تم الانتهاء من المرحلة الأولي منه بتكلفة تتعدي  120 مليون جنيه  ليمتد من كوبري محرم بك حتي كوبري العوايد وكان الغرض منه فتح طريق مروري جديد يخفض من الضغط علي شوارع الإسكندرية الرئيسية بطول 35 كيلو متراً تقريباً  وأيضاً ليصبح الطريق متنزهاً لأهالي المناطق الشعبية التي تطل منازلهم علي الترعة وكانت شركة مياه الشرب بالإسكندرية قد اعلنت  انتهاءها من مشروع تطوير إعادة تغذية محطة مياه الشرب بمنطقة السيوف بعد أن وافقت وزارة الري والموارد المائية على  المشروع  وخصصت له نحو 200 مليون جنيه للقضاء على ضعف المياه بالإسكندرية وتعتمد خطة الوزارة على إنشاء مأخذ بطول 21 كيلو مترًا لضخ مياه النيل من ترعة المحمودية وتوصيلها إلى محطة مياه الشرب بمنطقة السيوف  باستثمارات تعادل نحو 200 مليون جنيه للقضاء على مشكلة نقص مياه الشرب المستقبلية لجميع أحياء المحافظة   بالتعاون مع وزارة الإسكان ومحافظة الإسكندرية
و  قالت رئيس شركة المياه  نعيد تغذية ترعة الإسكندرية التي تغذى بدورها محطات وسط المحافظة ضمن الخطة الخمسية نافيةً ما تردد عن وجود نقص للمياه مؤكدةً أنها تشكر تعاونها مع الشركة  مشيرةً إلى أن المشروع سيعيد منسوب المياه لمحطة تعد الأكبر في الشرق الأوسط  حيث تنتج في اليوم نحو 1،3 مليون متر مكعب على حد قولها وكان وزير الموارد المائية والري السابق قد أعلن عن تخصيص 200 مليون جنيه للقضاء على نقص مياه الشرب في الإسكندرية  تعتمد على إنشاء 10 مراكز جديدة لصيانة مرافق الري المطورومحطات الكهرباء ومواتير رفع المياه لخدمة القرى ومناطق التطوير في الدلتا   للقضاء على مشاكل الصيانة 



                                                                                      سعيد سليم