الأربعاء، 31 أغسطس، 2011

فساد .... فساد .... فساد .... فساد

الرحمة من عندك يارب


أنهارت أمامنا جبال الفساد .. تكشفت بالتتابع سفاهة السفهاء ومالكى المليارات وتوالى كشف الفضائح لعصابة اللصوص الذين يجلسون الان فى زنازين وعنابر سجن طرة بالترنجات البيضاء والتى تقريبا ما سيتغير لونها كل حسب ما أقترفته يديه من أفعال مسست المحروسة فى صميم جسدها الطاهر البرئ منهم فهم الان غير محبوسين فى عداد أبناء مصر المحروسة هم الان أولاد البطة السوداء فعلا وهذا ماجنوه بايديهم لأنفسهم عار على البلاد ان نقول أن هؤلاءهم أولاد مصر فمصر أنهمرت عيونها بالدموع من هول ما أكتشف مؤخرا من هؤلاء الفاسدين اللصوص سارقى قوت الشعب الغلبان المكافح الصامد امام طغيانهم أنهم بالفعل ليسوا من أولاد مصر الشرفاء أنهم أولاد لقطاء ومصر شريفة ليس لها أولاد غير شرعيين .
          هؤلاء اللصوص اللقطاء حكموا مصركعصابة لمدة قاربت على الثلاثين عاما فتح خلالها أعضاء العصابة خزائن البنوك لأنفسهم باعوا المؤسسات والشركات والبنوك للحصول على العمولات والرشاوى من تحت الترابيزة كما دمروا صحة المواطنين باستيراد الاسمدة المسرطنة واوقفوا التعيينات بالمصالح الحكومية بعد أن تمرمغوا فى تراب الميرى ومن بعدهم أولادهم وأقاربهم وزويهم وبدت الدولة المصرية العظيمة وكأنها بلا رقيب ولا حسيب وأيضا بلا حاكم حقيقى حيث ترك الحاكم الحكم لولى عهده ليتمرمغ فى تراب الميرى كما سبق لهذا الحاكم المخلوع العجوز وفعل من قبل .
          لقد أنتشر الفساد بكل أشكاله وألوانه وأنواعه بكافة ربوع البلاد من شرقها الى غربها من شمالها الى جنوبها نهبو الغازالمصرى وتم تصديرة بعدم رضا الشعب المقهور الى العدو الصهيونى الاسرائيلى وسرقو الاثار وسلموها كهداي الى الامراء والرؤساء والشيوخ والزائرين لمصر المعزورة وراح الفاسدين ينهبون من خيرات مصر المحروسة ويكدسون المليارات فوق بعضها سواء بداخل البلاد أو خارجها حتى عم الخراب والدمار على أقتصاد البلد وأصبحت الحياه لا تطاق وأصبح الفقر هو سمه من سمات غالبية الصريين الذين بالكاد يقضون أيامهم ومعيشتهم بالفتات التى يتلقونها كمرتبات .
          فسدت منظومة التعليم بعدم تطوير المناهج الدراسية وبالحشو واللت والعجن بالمقررات التعليمية وأنتشر الفساد بمصر المحروسة فى مجال البناء فوصلت أسعار الشقق الى ارتفاعات خيالية لا يقدر عليها الشباب فسكن القبور من سكن وسكن العشوائيات من لم يجد له قبرا أو مدفنا يسكنه الا فى حالة الموت فقط .
          وصل الامرالى أن أحتوى ليمان طره كل الفاسدين من المسئولين تباعا ليتم التحقيق معهم على التوالى فى كل ما أقترفوه فى حق مصر المحروسة.
هنا طرة لاند  هنا مأوي الفاسدين ووكر الناهبين  هنا تحالف قوي الفساد وملتقي شلة الشر السياسي والاقتصادي  هنا مصير من سرق مصر واستباح اموالها  هنا تأديب وتهذيب واصلاح لن يجدي نفعا مع اناس باعوا ضمائرهم ووطنهم بأبخس الاثمان وأقل الاسعارظنوا انهم فوق القانون بلا حساب لكن نظامهم الذي أقاموه علي الضلال والفساد عمره قصير لن يستمر طويلا لانه الي زوال فما بني علي باطل فهو باطل .
هنا طرة لاند او بورتو طرة  مجتمع علية القوم سابقا لصوصها حاليا  يعيش فيه حاليا نجوم مجتمع ما قبل 25 يناير ما بين ملك الحديد وامبراطور الطوارئ وناظر العزبة الاليكترونية الذي نجح في تنظيف مصر وضابط المخابرات الذي كان اهم رجل في مصر وانضم اليه الوريث صاحب اقطاعية امانة السياسات وعلاء الذي عاش حياة القصور وصاحب ابعاديات بالم هيلز ووزير الهانم المدلل فقي  الاعلام المصري وشيخ ماسبيرو وسبقهم من قبل اسماء عديدة وسيلحق بهم اسماء كثيرة في الطريق للانضمام الي نادي طرة لاند.
سجن مزرعة طره سجن الأكابر وأولاد الذوات هذه التسمية جاءت لأنه دائما احتضن علية القوم من الوزراء ورجال الأعمال والمشاهير والسياسيين حتي المتهمين في قضايا جماعة الإخوان والتطرف والإرهاب هم داخل السجن ليس علي رأسهم ريشة   تطبق عليهم لوائح وقوانين السجون لكنهم يمكن ان يحضر لهم الطعام من الخارج من الفنادق وهذا شئ قانوني يمكن ان يتم مع أي سجين سجن المزرعة أحد السجون الستة في منطقة سجون طره كان مقر احتجاز السياسيين ورجال الأعمال ورجال الشرطة والقضاة المحكوم عليهم في قضايا فساد وتربح هو أشهر من نار علي علم نزلاؤه وضيوفه من كبار السياسيين ورجال الأعمال ممن يملكون معاً أكثر مما تملك خزائن البنك المركزي من عملات صعبة ومن الجنيه المصري.
 سجن المزرعة من الداخل مكون من أربعة عنابر كبيرة عنبر رقم واحد كان مخصصا للضباط والمستشارين المتهمين والمحكوم عليهم في قضايا فساد و عنبر رقم  2 كان يحتجز فيه التائبون من الجماعات الإسلامية وبعد ترحيلهم لسجون أخري أصبح لاحتجاز الإخوان وبه 6 زنازين كبيرة و4 زنازين انفرادية 
وملحق بخارج هذا العنبر من اليمين والشمال عدد من الزنازين الانفرادية المعروفة بعنبر التأديب وهو العنبرالمحتجز فيه حاليا هشام طلعت مصطفي حيث كان يستفيد من ال5 زنازين الموجودة فيه وألحق به العادلي وعز وجرانة والمغربي
أما عنبر 3  وهو تحت الصيانة الآن وكان يحتجز به قديما الإخوان المحكوم عليهم في قضايا عسكرية  وعنبر 4 والذي يحتجز فيه رجال الأعمال والذي كان أغلبهم في الفترة الماضية المعروفين بنواب القروض كما أنه يحتجز به عدد من المتخلفين عن الخدمة العسكرية والذين يعملون في خدمة رجال الاعمال داخل السجن
في ساحة السجن مستشفي صغير مطل  علي حديقة كما يوجد به ملعب للتنس وأخر للكرة الطائرة وهو بجوار المسجد  وفي مدخل السجن غرف الإدارة والضباط ومأمور السجن وحجرة متوسطة للزيارة  وفي العادة زيارة الكبار تتم في غرفة كبيرة علي يسار الداخل لسجن المزرعة ويوجد في السجن كافيتريا كبيرة بها شيف مشهور باعداد افضل الوجبات من مشويات واسماك يضاهي في مأكولاته افضل الفنادق الخمس نجوم ويساعده احد الشيفات الذي يقوم باعداد السفرة لكبار النزلاء والتي يطلق عليها داخل السجن  الطبلية  كما يقوم الشيف باعداد افضل انواع العصائر واحيانا الحلويات الشرقية
الوضع داخل السجن تحول تماما بعد رحيل مبارك  ثورة غضب من المساجين الجنائيين ضد النزلاء الجدد من  الفاسدين الذين افسدوا حياة مصر في مجالات السياسة والاقتصاد وكافة مناحي الحياه  المساجين في السجون المجاورة يوجهون إلي الفاسدين الشتائم باعلي صوت ولما لا ومعظم الموجودين في السجون من ضحاياهم سواء بطريق مباشر او غير مباشر المساجين الجنائيين يريدون الفتك بهم بل ان الزائرين عندما شاهدوا سيارات الترحيلات تحملهم الي النيابة قاموا بثورة ضدهم وقذفوهم بالاحذية ومنذ حدوث هذه الواقعة جاءت تعليمات الي مأمور السجن ورئيس المباحث ان يتم ترحيلهم من البوابة الخلفية المخصصصة لخروج سيارات القمامة وغيرها حتي لا يحدث احتكاك بينهم وبين الزوار وحتي لا يتكرر معهم ما فعله المساجين بالسجون المجاورة عندما زفوهم بعبارة  ياحلوة يا بلحة يا مقمعة شرفتي اخواتك الاربعة  او ما فعله زوار السجون من اهالي المساجين عندما قذفوا سيارات الترحيلات التي تقلهم بالاحذية والشباشب  للسجن نظام محكم في فتح الزنازين وغلقها كما هو المتبع في كافة السجون يقوم الحراس بفتح الزنازين في تمام السابعة صباحا ويتم غلقها في تمام الخامسة بعد العصر ويظل المساجين خلال الفترة من الخامسة عصرا وحتي السابعة صباحا بمعدل 14 ساعة داخل زنازين مغلقة
 يعيشون في زنازين مستقلة وعليهم حراسة خاصة مشددة ليس من قبيل تميزهم عن سائر المساجين وليس بسبب مناصبهم السابقة ولكن من قبيل التأمين عليهم خشية تعرضهم لأي محاولة إيذاء من قبل نزلاء السجن او الليمان
كما أنهم يخضعون للوائح السجن من دون تمييز مثلهم مثل أي سجين فبعد وصولهم للسجن مباشرة خضعوا لجميع إجراءات الحبس فتم وضع المتعلقات الشخصية بهم في غرفة الأمانات مثل الهواتف والنقود ثم ارتدوا البدل البيضاء و تم ايداعهم في زنازين التأديب الملحق بعنبر رقم 2
عنبر التأديب الانفرادية التي يقيم بها الكبار حاليا كانت مخصصة في الماضي للمتطرفين والمتهمين في قضايا ارهابية الزنزانة يبلغ مساحتها 6 امتار  2في 3  وتسع لسرير صغير وثلاجة صغيرة ودورة مياه ذات قاعدة افرنجي وقد قام الكبار بعمل ستارة من البلاستيك لمنع انتشار الرائحة الكريهة داخل الزنزانة  الثلاجة يوضع بها الطعام والعصائر التي ترد لهم خلال الزيارات.
وبالسجن مستشفي صغير مطل علي حديقة والتي تعرف بأنها عنبر رقم 5 حيث يحتجز بها كبار رجال الأعمال والوزراء السابقين المتهمون والمحكوم عليهم في قضايا فساد
كما يوجد بالسجن ملعب كبير لكرة القدم وآخر يستخدم كملعب للتنس أو للكرة الطائرة وهو بجوار المسجد وفي مدخل السجن غرف الإدارة والضباط ومأمور السجن وحجرة متوسطة للزيارة وفي العادة كبار رجال الدولة المحتجزون بمزرعة طرة يجتمعون بزوارهم في غرفة مأمور القسم نظرا لانها الغرفة الوحيدة التي يوجد به تكييف وفى النهاية لا يصح الاالصحيح
وستثبت الايام القادمة ان فعلا لا أحدفوق القانون والكل أمامه سواسية حفظ الله مصر وصبر المصريين على ما أصابهم.






‏ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق